منهجية تأسيس الجمعيات

يونيو 30, 2008

مراحل منهجية لتأسيس جمعية

للقيام بتأسيس جمعية كيفما كان نشاطها هناك مجموعة من المساطر التي من اللازم على حاملي فكرة التأسيس القيام بها وحسب الأخصائيين في العمل الجمعوي تم تحديد هذه المراحل في الخطوات أطلق عليها اسم الخطوات العش الأولى لتأسيس جمعية وهي كالتالي:

  • تكوين اللجنة التحضيرية.
  • توزيع المهام على الأعضاء ( اللجنة التحضيرية).
  • إعداد مشروع التصور العام للجمعية.
  • إعداد مشروع القانون الأساسي للجمعية.
  • تحديد لائحة الأعضاء المقترحين ومناقشة الفكرة ودواعي التأسيس وطلب الموافقة المبدئية.
  • تحديد موعد عقد للجمع العام التأسيسي.
  • إخبار السلطات المحلية بوعد الجمع العام ومكانته في حالة كان المكان عموميا وحسب الحصول على ترفيه للقيام بذلك.
  • توزيع الدعوات على الأعضاء المؤسسين مصحوبة بالوثائق التالية.
  1. مشروع القانون الأساسي
  2. مشروع التصور العام
  3. لائحة بأسماء الأعضاء المؤسسين.
  • انعقاد الجمع العام التأسيسي وخروج بمكتب مسير

بعد الفراغ من الجمع العام التأسيسي والخروج بهيكلة المكتب المسير للجمعية وجب على الأعضاء القيام بمجموعة من الخطوات حتى يصبح التواجد تواجدا فعليا

إذا فالتواجد الفعلي لأي جمعية يبتدا لحظة القيام بالجمع العام التأسيسي وبقيامها كذلك بأنشطة داخل إطار التدخل الذي حددته لنفسها أما التواجد القانوني فيتمثل من خلال تكوين الجمعية لملف قانوني يقدم للجهات المسئولة قصد الترخيص هذا الملف يتكون من الوثائق التالية:

  • قانون أساسي للجمعية مصادق على كل صفحة من صفحاته .
  • صورة للبطاقة الوطنية لكل عضو من أعضاء الجمعية.

لائحة أعضاء المكتب المسير على الشكل التالي:

بالإضافة إلى محضر الجمع العام التأسيسي الذي يحتوي على التفاصيل التي يجري فيها الجمع العام.

بعد القيام بجمع كل هذه الوثائق تقدم في 13 نسخة مجهزة لإيداع لدى السلطات المحلية بمديرية الشؤون العامة للبلدية أو البشوية.

وبمجرد الحصول على وصل الإيداع المؤقت يصبح التواجد القانوني إذا يمكن للجمعية ممارسة أنشطتها الداخلية كتنظيم العمل الداخلي وتقصيد الوثائق التنظيمية إلى حين الاستسلام الوصل النهائي المحدد استسلاما بعد 60 يوما من إيداع الملف إلى حين ذلك بإمكان الجمعية ممارسة أنشطتها بصفة عادية:

في حالة عدم استلام الوصل النهائي خلال مدة محدد تعتبر الجمعية كاملة الشخصية الاعتبارية وقانوني ويمكنها ممارسة أنشطتها بكامل الحرية

مصادرالمعلومة : يقولون في مثل فرنسي Qui détient l’information détient le pouvoir

يونيو 23, 2008

في العنوان المذكور أعلاه مقولة فرنسية ما فتئت تُردَّد من قبل الموظف المتميز بالخبرة المهنية في مجال التوظيف، القادم من الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءآت تحت استدعاء جمعية أجيال للشباب والتنمية المشرفة على مشروع التكوين بشراكة مع البنك الدولي، والمشرف عن الورشات الخاصة بولوج سوق الشغل والبحث المنظم عن الوظيفة، والمكلف بتنويرالمستفيدين من هذا المشروع التربوي التكويني عن أفضل السبل للبحث عن العمل بالشكل اللائق.
هذه المقولة مفادها يتجلى في أنَّه من يملك المعلومة المرتبطة بميدان الشغل و بالخصوص الباحث عن العمل فإن فرصته في الحصول عن وظيفة تبقى هامة وتكاد تكون مؤكدة إنْ هو أحسن استخدامها.
هاته المعلومات والتي تم سردها في الورشة الخاصة عن تنظيم عملية البحث عن الوظيفة ومعرفة سوق الشغل تتجلى اساساً في معرفة عناوين بعض المؤسسات الحيوية المغربية المُعتبرة كمصدرأساسي لمختلف الإعلانات المرتبطة بمنح فرص التشغيل والعاملة كوسيطة في أحيان ما هي بقليلة بين الباحثين عن الشغل وأرباب الشركات والمؤسسات العمومية والخاصة على حدٍ سواء، دون إهمال المعلومات المُدْرجة بالأنترنيت، شأن ذلك المواقع الإلكترونية الوسيطة والمختصة بالتوظيف ناهيك عن مختلف الجرائد الوطنية الأكثرانتشارا وكل ما يمكن أن يفيد في استنباط مصادرالمعلومة عن وظيفة الأحلام

إليك المؤسسات :

  1. الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل و الكفاءات.
  2. المراكز الجهوية للاستثمار.
  3. وزارة التشغيل والتكوين المهني.
  4. مراكز التوجيه.
  5. غرف التجارة والصناعة والخدمات.CCISC
  6. مديرية الموارد البشرية بالإدارات والمؤسسات.
  7. المندوبية السامية للتخطيط.HCP
  8. المديرية العامة للضرائب.
  9. الجمعية المغربية للتصدير.ASMEX
  10. المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية.OMPIC
  11. النقابات.
  12. الجمعيات المهنية.
  13. الشركات والمؤسسات.
  14. المصالح الاقتصادية والاجتماعية بالولايات والعمالات.
  15. المكاتب العمومية والشبه عمومية. Les offices
  16. السفارات.
  17. الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي.CNSS

بالنسبة للمواقع على الأنترنيت

  1. www.menara.ma
  2. www.anapec.org
  3. www.emploi.ma
  4. www.rekrute.com
  5. www.diorh.com
  6. www.initiative.co.ma
  7. www.mawaride.ma
  8. www.marocadresses.com
  9. www.bilconsulting.com
  10. www.amaljob.net
  11. www.marocannonces.com
  12. www.bourseemploimaroc.com
  13. www.tanmia.ma
  14. www.emploi-public.ma

بالنسبة للجرائد الأكثر انتشار:اً

مصادر أخرى:

ذيباجة الحديث

يونيو 22, 2008

في إطار مشروع إدماج الشباب في حياة المواطنة و سوق الشغل والذي جاء بتنسيق مع جمعية أجيال و البنك الدولي تم القيام بعدة أنشطة أغنت رصيدنا المعرفي وأزالت الغبار عن مجموعة من الأفكار الغامضة. لأجل هذا قامت الجمعية بتقسيم عادل للمجموعات حيث كلفت كل واحدة بإنجاز إحدى المواضيع التي تمت مناقشتها أثناء الورشات.

ومن بين هذه الأنشطة التي كان لها تأثير جد كبير على مسار تفكير هذه المجموعة هي حصة ” المرأة والمجتمع“. حيث خدنا نقاش جد شيق مع الناشطة الجمعوية القديرة جميلة المصلي, و كان محوره المرأة و مكانتها في مجتمعنا المغربي. و هنا أريد أن ألفت انتباه القارئ بأن المحاور التالية ماهي إلا جزء بسيط مما استفدنا منه.

وهذا الموضوع كلفت به المجموعة المكونة من:

  • لحسن الحمداوي
  • سمية الخراق
  • إبراهيم وهيب
  • أسامة الرابحي
  • محمد أوسوس
  • غيثة سانسو

الحصص التكوينية الخاصة بالإدماج في سوق الشغل

يونيو 21, 2008

في إطار الدورات التكوينية التي تشرف عليها جمعية أجيال للشباب والتنمية، وبشراكة مع البنك الدولي قامت هذه الجمعية التربوية الناشطة على الصعيد الجهوي من خلال قبولها لأفراد في لائحة المشاركين من مختلف المدن كالرباط وسلا وخصوصا الصخيرات بتخصيص حصص متعلقة بالإدماج في عالم الشغل والوظيفة وذلك باستدعاء موظف من الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءآت ANAPEC ذات خبرة متميزة في مجال التوظيف و حيث كان له الأثرالبالغ والدور الفعال في تنوير المشاركين عن ما يروج في عالم الإدماج في سوق الشغل من معلومات هامة ونصائح قيمة تتيح الإدماج و كسب ثقافة البحث المنظم عن العمل.

agent_ANAPEC

هاته الحصص كانت موزعة حسب محاور أساسية أهمها:

  1. كيفية تقييم وتحديد الكفاءآت التي يتميز بها الفرد.
  2. تنظيم عملية البحث عن الوظيفة ومعرفة سوق الشغل.
  3. كيفية صياغة نهج السيرة الذاتية والخطاب التهيدي.
  4. كيفية إجراء المقابلات.

تانيك المحاور السابقة قد نوقشت كلا على حدى خلال الحصص التكوينية،وسيتم تسليط الضوء أكثر على جزئياتها الهامة من خلال المدونات الخاصة بمحورالشغل، حتى يتأتى لكل زائر لهذا الBLOG الخاص بنشاطات المشاركين مؤطرين بأناس جمعية أجيال، الإستفادة من كل المعارف التي تم سردها وذكرها بمختلف التدوينات المحتضنة بالتصنيف الخاص بالشغل، ولتبقى المحاورالمتداولة مرجعا لكل حاج على https://sawtajial.wordpress.com

معانات المرأة في المجتمع المغربي

يونيو 21, 2008

معانات المرأة في المجتمع المغربي…

فيلم نساء ونساء

part 1

part 2

المشرفين على محور المواطنة و الإنتخابات

يونيو 21, 2008

تتكون المجموعة من :
-علي بلباز           -زهرة الخراق
-سعيد الروزي      – لطيفة الزياني
-مخلص عزالدين   – لطيفة اليحياوي

إيجابيات العمل الجمعوي

يونيو 21, 2008

تعتبر فئة الشباب من أهم ركائز الهدم السكاني المغربي حيث أن الفئة العمرية ما بين 15 – 34 سنة تصل إلى 12 مليون نسمة أي ما يعادل% 38.31 من عدد سكان المغرب حسب إحصاء 2004 لكن مساهمة هده الفئة في التنمية و الرقي لا تزال ضئيلة.إذ لا زالت مشاركتهم في الحياة الجمعوية لا ترتقي للمستوى المطلوب. ومن هنا جاءت مبادرة جمعية أجيال للشباب و التنمية – بتعاون مع البنك الدولي- مسايرة لما يعرفه من المغرب حاليا من تطور في شتى المجالات وخاصة مجال العمل الجمعوي التنموي وكذلك تفعيلا للمبادرة الوطنية للتنمية المحلية ) البشرية ( فمشروع إدماج الشباب في المواطنة و سوق الشغل.ما هو إلا تأكيد لهذه السياسة فمن أهم الأسباب التي جاء من أجلها المشروع هو إرجاع ثقة الشباب في مدى أهمية العمل الجمعوي الذي يتيح للشباب اكتساب مهارات و أدوات تمكنه من الاندماج و التكيف مع الواقع المعاش خاصة الشباب المؤهل .إذ كما هو معلوم كم من شاب حاصل على شواهد عالية ولكن لحد الآن لم تتح له فرصة ولوج سوق العمل. الآن وحسب ما عشناه خلال طول فترة هذا التكوين نظن إننا اكتسبنا مجموعة من المعا رف التي كانت تنقصنا وصححنا أخرى خاطئة فيما تأكدت معلومات أخرى إذ كان للو رشات التي قدمت لنا الأثر الكبير على شخصياتنا خصوصا ورشتا العمل الجمعوي و المواطنة مع كل من الأستاذ المؤطر الوطني في مجال الشباب و الطفولة السيد البوعامي عبد الناصر و كذلك السيد عضو جمعية intervention السيد ياسين ها تين الورشتين التي كانتا السبب في خلق الانسجام المتكامل بين جميع الشباب المشارك إذ كان ينقصنا الفضاء الملائم لإخراج و إبراز مواهبنا و التعبير عن أفكارنا وهذا هو المشكل الكبير الذي يعاني منه الشباب في نظرنا.

من خلال هذا كله و بعد مرور حوالي 6 أشهر من انطلاقة هذه المبادرة لا حظنا ما مدى الغفلة و التيهان الذي كنا نعيش فيه من جهة و المؤثر سلبا على النمو ورقي مجتمعنا و سببه عزوفنا عن الانخراط في الحياة الجمعوية و السياسية و اللتان تعتبران ممارسة جماعية للحياة المواطنة مما يعجل من عجلة التطور و النمو.

أما من جهة المسؤولين فتضل سمات التقصير و ضعف و قلة الفضاءات و كذلك في بعض الأحيان عدم الاعتراف بقدرات الشباب و تشجيعهم من أبرز العراقيل لمشاركتنا في العمل الجمعوي.

و في الأخير ما علينا إلى تقديم الشكر الجزيل لجمعية أجيال على توفيرها هذا الفضاء الرحب و الذي من خلاله تم إزالة الغبار عن مجموعة من الأفكار و المعارف التي أصبحت أكثر وضوحا و بوضوحها سيتضح المستقبل إنشاء الله.

تساؤلات

يونيو 21, 2008
  • هل كتابة القانون الأساسي واجبة؟

من الضروري القيام بهذه الخطوة لأنها مستند في الملف الذي يقدم عند تشكيل الجمعية. فالقانون الأساسي هو الذي ينظم العلاقة فيما بين الجمعية ومحيطها والأهداف التي من اجلها أسست الجمعية.لهذا وجبة الإشارة فيه إلى اسم وعنوان وأهداف الجمعية.

  • هل يمكن لشخص سنه 18 سنة أن يكون في الجمعية ؟

في هذه الحالة يمكنه أن يحمل صفة منخرط أي كمستفيد من الأنشطة التي تقدمها الجمعية.أما أن يكون عضوا فوجب استيفاءه للسن القانوني و المحدد في 20 سنة حسب القانون المغربي.

  • هل الجمعية مسؤولة على سلوكات أفرادها ؟

تعتبر الجمعية مسؤولة على سلوكات أفرادها أثناء وقت الأنشطة التي تنظمها أما المسؤولية أمام القانون فكل شخص مسؤول عن سلوكاته. لكن يجب الإشارة إلى نقطة مهمة وهي وجوب تحديد مسؤوليات الأعضاء فجانب التطوع في العمل الجمعوي لا يعفي من المسؤولية.

  • هل يمكن لأجنبي أن يكون عضوا في الجمعية ؟

بالطبع نعم فليس من الضروري الحصول على جنسية البلد المضيف للمشاركة في الحياة الجمعوية به.

  • هل يجب التأمين على الجمعية ؟

تعتبر الجمعية مسؤولة عن كل خسارة حدثت أثناء أنشطتها التي تقوم بها لهدا من الواجب عقد تأمين يقوم بتغطية كافة ألأنشطة و ألأشخاص الفاعلين والمنخرطين.


المقابلة الشخصية

يونيو 21, 2008

المقابلة الشخصية :

تعرف المقابلة الشخصية بأنها اللقاء الذي يتم بين مسؤول أو أكثر في المنشأة من جهة وبين المرشح ( المتقدم ) لشغل الوظيفة من جهة أخرى ، وذلك لغرض تقييم مدى صلاحية المرشح لشغل الوظيفة .

إضاءة

إن دعوتك لإجراء المقابلة تعني أنك تجاوزت الخطوة الأولى وهي تقديم طلب التوظيف ، وغالباً ماتكون هذه الأوراق أعطت انطباعاً جيدًا لدى أصحاب العمل ولذلك تمت دعوتك لهذه المقابلة . لذا عليك تجهيز نفسك جيدا حتى لا تضيّع فرصة الحصول على هذا العمل .

أنواع المقابلات الشخصية :

  • المقابلة الشخصية الإنتقائية
  • المقابلة الشخصية الفردية
  • المقابلة الشخصية الجماعية
  • المقابلة الشخصية عبر الهاتف
  • لجنة المقابلة الشخصية

الاستعداد للمقابلة :

  • قم بالبحث عن معلومات عن الشركة والوظيفة.

كلما زادت معلوماتك عن الشركة وعن الوظيفة التي تتقدم لها كلما تبدو في صورة أفضل في المقابلة الشخصية . ابحث عن المعلومات التالية :

  • لأي نوع من المنشآت تنتمي هذه المنشأة ؟
  • تاريخها , أخر أخبارها !!.
  • المنتجات والخدمات ماذا يفعلون / يصنعون / يبيعون ؟!!
  • من هم عملاؤها ؟
  • أماكن مكاتب الشركة !!

تدرب على المقابلة :

  • تدرب على إجابتك عن الأسئلة المألوفة :

  1. أنت تجيب عن أسئلة خاصة بخبراتك ومؤهلاتك .
  2. أنت تسأل أسئلة حول الوظيفة .
  • تدرب على المقابلة مع صديق .

( يجب عليك توصيل كل المعلومات الهامة عن نفسك خلال 15 دقيقة ).

  • قم بإعداد مادة المقابلة الشخصية قبل أن تخرج .
  • التزم المظهر الوقور والمهني في ملبسك ولكن كن مرتاحا فيه .( في بعض الجوانب سيتم الحكم عليك من مظهرك ) .
  • احرص على الوصول قبل المقابلة بعشر دقائق .( إذا تأخرت بشكل خارج عن إرادتك اتصل بأصحاب العمل لشرح الظروف والاعتذار ومحاولة تحديد موعد آخر .

خطط للمقابلة :

  • من سيجري لك المقابلة ؟ .
  • هل هناك اختبار يجب عليك القيام به ؟

عند الوصول :

  • أعط اسمك لموظفي الاستقبال أو الشخص الموجود لاستقبالك .
  • حاول أن تبقى هادئاً .
  • تحدث مع موظفي الاستقبال أو الشخص الذي استقبلك قبل الدخول للمقابلة ، هذا سيساعدك عل أن تبقى هادئا.

أثناء المقابلة :

إليك بعض الإرشادات التي ستساعدك على إجراء المقابلة بنجاح : خلال المقابلة الشخصية :

  • ادخل الغرفة بثقة ، قم بمصافحتهم ، عرفهم بنفسك .
  • حاول أن تبتسم بود ، لكن لاتصطنع الابتسامة .
  • كن مهذباً ودوداً .
  • أصغي باهتمام .
  • فكر قبل الإجابة على السؤال الصعب .
  • عندما يأتي دورك ، اسأل الأسئلة التي قمت بإعدادها من قبل .
  • لاتسأل أسئلة قد تثير علامة استفهام .
  • وضح انك تريد هذه الوظيفة واظهر قدراتك .
  • كلما كنت صريحاً وشفافاً كلما زاد من قناعة الطرف الآخر ( مجري المقابلة ).
  • لاتنفعل خلال المقابلة الشخصية
  • لاتجلس حتى يقوموا بدعوتك .
  • لاتترهل وتتململ على الكرسي .
  • لاتدخن أو تعلك اللبان … الخ.
  • لاتحلف .
  • لاتنتقد أصحاب العمل السابق .
  • لاتلفت انتباههم لنقاط ضعفك .
  • تجنب الابتسامات المقتضبة أو المفتعلة .
  • تجنب هز الساق أو القدم .
  • تجنب ثني الذراعين أو وضعهما متشابكتين .
  • أثناء جلوسك تجنب لف القدمين فوق بعضهما.

تنبيه :

تذكر أن معظم أصحاب العمل يحبذون :

  • الأشخاص الذين ينصتون .
  • الأشخاص الذين يدعمون إجاباتهم بأمثلة .
  • الأشخاص الذين يوجزون مايجب إيجازه .
  • الأشخاص الذين يأتون للمقابلة مستعدين .
  • الأشخاص الذين يظهرون صراحتهم .

إنهاء المقابلة :

  • عبر للجنة عن مدى سعادتك برؤيتهم .
  • أبدي رغبتك في تلقي عرضهم .
  • اكتب رسالة بعد ذلك تشكرهم لإتاحة الفرصة لك .
  • عند وداعك لهم صافحهم جميعا واشكرهم على حسن اللقاء .

القواعد الأساسية لصياغة خطابك التمهيدي

يونيو 21, 2008

لايوجد شكل واحد “معتمد” ولكن هناك بعض القواعد الأساسية التى يجب أن تراعيها عند كتابة الخطاب التمهيدي:

جزء مكون من 3 أسطر فى الجزء العلوي الأيمن أو الأيسر من الصفحة ويحتوي على ما يلي: عنوان منزلك وبه اسم الشارع، والمدينة، والولاية أو الإقليم أو العمالة والرمز البريدي، والتاريخ (يمكن أن يوضع التاريخ منفصلا عن كل هذا الجزء بسطر واحد). جزء آخر مكون من 3 أسطر على أقصى اليسار، على بعد مسافة واحدة تحت التاريخ، ومسافة واحدة فوق سطر التحية. يحتوي هذا الجزء على الاسم الكامل للمرسل إليه وعنوانه بما فى ذلك المدينة والولاية والرمز البريدى. استخدم النقطتين بعد التحية ولا تستخدم الفاصلة، ويجب أن توجه التحية إلى شخص معين بطريقة رسمية. استخدم تحية شخصية (وليس على سبيل المثال “لمن يهمه الأمر”) وحاول بجدية أن تعرف الشخص الذي سيتلقي الخطاب، وإذا قضت الضرورة قم بالاتصال هاتفيا بالشركة واستفسر عنه. إذا لم تحصل على اسم معين فخاطب فى خطابك “مدير التشغيل” “مدير التعيينات” أو ببساطة “المدير”. يجب فصل الفقرات من بعضها البعض بمسافة سطر واحد، وليس من الضروري الدخول بالنص قليلا من الحافة. يمكنك استخدام التعداد النقطي والحروف السوداء فى جسم الخطاب التمهيدي لتنظيم وإبراز المعلومات حتى تكون أكثر سهولة فى القراءة. إذا قررت استخدام هذه الوسائل فلا تبالغ فى الاستخدام. في نهاية الخطاب اكتب “مع خالص التقدير” يتبعها التوقيع تحتها، ثم الاسم كاملا ومطبوعا تحت كل ذلك. اترك دائما مكانا كافيا للتوقيع بين الجملة الختامية واسمك عندما تقوم بطباعة خطابك التمهيدي.

طريقة كتابتك لخطابك التمهيدي على درجة من الأهمية توازي أهمية الرسالة التى تود توصيلها، وخطابك هو مثال على قدراتك للتواصل والاتصال بالآخرين، ولا يوجد صاحب عمل مستعد لأن يوظف شخصا لايستطيع القيام بذلك بشكل فعال. فيما يلي ستجد بعض الإرشادات التي ستساعدك فى كتابة خطاب يدل شكله على قدراتك المهينة:

  • اجعل للخطاب صفة شخصية:

حاول فى خطابك التمهيدي أن تخاطب الشخص المسئول عن التوظيف إذا أمكن ذلك، فعندما تكتب تحية عامة غير محددة يشعر المتلقي أنك لاتعرف الشركة معرفة جيدة، وهو شعور يجعل المتلقي للرسالة يشعر أنك غير متحمس للعمل مع هذه الشركة، وبالمثل فإن عبارة “لمن يهمه الأمر” ربما لن تهم أى شخص على الإطلاق، أما “السيد الموقر” أو “السيدةالفاضلة” فلا ننصحك بها ـ لاتخاطر بإغضاب قارئك أو إثارة حفيظته.

إذا لزم الأمر قم بإجراء مكالمة هاتفية أو بزيارة المكتبة أو باستخدام الإنترنت لتعرف اسم ولقب الشخص المسئول عن التوظيف، ثم تأكد أنك كتبت الاسم بطريقة صحيحة. تذكر أن المسئول عن التوظيف سيبحث عن أشخاص متميزين، فلا تتعجل فى محاولة معرفة الشخص المسئول وربما تصبح الشخص الذى يقع عليه الاختيار.

  • كن طبيعيا:

استخدم لغة وتركيبات لغوية بسيطة وخالية من التعقيد. لاتحاول أن تبدو كما لوكنت شخصا آخر، خاصة إذا كان هذا يعنى استخدام لغة مغالية الرسمية أو جمل معقدة أو كلمات لم تستخدمها من قبل (فقد تسيء استخدامها فى خطابك)، وربما يكون قصدك هو خلق انطباع جيد ولكن قد ينتهي بك الأمر فتخلق انطباعا مغايرا تماما. اكتب كما تتكلم. كن رسميا ولكن لاتكن متصلبا. قل ما تريد قوله بشكل بسيط ومباشر ولا تعتمد على قواميس المرادفات. وكما فعلت مع سيرتك الذاتية استخدم الأفعال الدالة على الحركة لكي تكتب جملا كلها حيوية وقوة.

  • كن محددا واذهب إلى النقاط الهامة مباشرة:

يجب أن يكون خطابك التمهيدي مثيرا للاهتمام بشكل يدفع القارئ أن يراجع سيرتك الذاتية، ولكنه لايجب أن يكون أكثر من مقدمة للسيرة الذاتية وليس تكرارا لها. تأكد أنك قد أجبت على السؤال: “ما السبب الذى يجعلنى أن أقدم وظيفة لهذا الشخص؟”

تجنب استخدام العبارات المستهلكة مثل: “اسمح لي بتقديم سيرتي الذاتية لسيادتكم” أو “أنا شخص أعرف كيف أتعامل مع الجمهور” فمن الصعب أن تعرض نفسك كشخص له مواصفات فريدة إذا كان خطابك يبدو مماثلا لجميع الخطابات الواردة الأخرى.

  • كن إيجابيا:

لاتشكو من رئيسك فى العمل أو تصف عملك الحالى أو السابق بأنه “ممل”، فمن الصعب توظيف شخص لايعجبه شيء ويصعب التعامل معه. وأهم شيء لاتستخدم نبرة متوسلة للحصول على وظيفة. فربما تساءل مدير التوظيف عن سبب استماتـتك فى طلبك للوظيفة.

  • كن واثقا من نفسك ولكن بدون عجرفة:

لاتكن سلبيا أو متواضعا بشكل زائد عن الحد. أذكر أن لديك المؤهلات المطلوبة لهذه الوظيفة ولكن لاتطالب بها، ولا تعلن أنك تعرف عن الشركة أكثر مما تعرفه بالفعل. اشرح أسباب جاذبية الشركة بالنسبة لك (لابد وأن يكون هناك سبب ما حيث انك تتقدم بطلب وظيفة فيها) واترك الموضوع عند هذا.

  • كن مؤدبا ووقورا:

ربما كنت انسانا لماحا تحب الفكاهة مع أصدقائك، ولكنك يجب أن تعامل صاحب العمل بكل احترام ووقار.

  • اظهر كفاءتك:

لاتضيع المساحة (ووقت القارئ) فى تفاصيل غير ضرورية. احترم وقت صاحب العمل وذلك بأن تتأكد أن كل جملة فى خطابك تساهم فى توضيح اهتمامك بالشركة، وكيف أنك خير من يسد احتياجاتها، وكيف ستقوم بالاتصال بالشركة مرة أخرى في المستقبل القريب.

  • اطبع خطابك:

ولكن حاذر من أخطار الطباعة على برامج معالجة الكلمات. إذا أرسلت نفس الخطاب إلى عدة شركات تأكد أنك عدلت جميع الجمل الخاصة لتناسب كل حالة، اقرأ كل خطاب بعناية قبل أن تقوم بتوقيعه.

  • اجعل من السهل الوصول إليك:

تذكر أن تعطي صاحب العمل وسيلة الاتصال بك. تأكد أن رقم الهاتف الذى تذكره سيتم الرد عليه بشكل أكيد سواء بواسطة شخص ما أو بآلة الرد الآلي. أذكر عنوان بريدك الإلكترونى إذا أمكن ذلك.

لاتترك الكرة فى ملعب صاحب العمل. وضح له الاستجابة التى تنتظرها من هذا الخطاب وكيف ستقوم بالمتابعة فيما بعد. على سبيل المثال لا تقم بإنهاء خطابك بـ “وفي انتظار خطاب منكم فى القريب العاجل”.

  • راجع ودقق:

تأكد أن الخطاب يخلو من الأخطاء النحوية والهجائية ثم راجع مرة أخرى، فالأخطاء المطبعية والنحوية تعطي فكرة سيئة عن قدراتك فى العمل. لاتعتمد اعتماد كليا على وظيفة مراجعة الهجاء الآلية الموجودة فى برامج معالج الكلمات، فإذا استخدمت كلمة “هناء” بدلا من “هناك” فلن يلاحظ برنامج معالجة الكلمات الخطأ الوارد. احتفظ بالقاموس على مقربة منك وراجعه للتأكد من الاستخدام السليم، وراجع أيضا “كتيب الكتابة السليمة” لأية استفسارات نحوية.

  • وقع الخطاب:

إذا نسيت توقيع الخطاب فربما شعر صاحب العمل أنك قد أرسلت نموذج خطاب.

  • قم بإخراجه بشكل جيد:

اطبع سيرتك الذاتية وخطابك التمهيدي على نفس نوع الورق فمن شأن هذا أن يجعلهما يبدوان عملا حرفيا. لاتستخدم سوى طابعة تستطيع إخراج نسخ نظيفة يمكن قراءتها وخالية من العلامات غير المقصودة أو القذرة. تجنب استخدام الطابعات من نوع الطابعات بنظام النقاط أو الطابعات اليدوية.

  • احتفظ بنسخة:

اعمل نسخة من كل خطاب ترسله واحتفظ به للرجوع إليه مستقبلا إذا لزم الأمر.